ما هو مرض ديسك الظهر وكيف تتم عمليات الديسك؟

ما هو مرض ديسك الظهر وكيف تتم عمليات الديسك؟

ما هو مرض ديسك الظهر وكيف تتم عمليات الديسك؟

تحدثنا سابقا عن عمليات تبديل الركبة التي يقوم المرضى المصابون بإلتهاب او بتلف  الغضروف على مستوى مفصل الركبة، أما مقالة اليوم فسنتحدث فيها عن مرض آخر يصيب 

منطقة حساسة حيث يلتقي الجهاز العصبي  بالجهاز العظمي  إنه مرض "ديسك الظهر" من الامراض الشائعة التي تسبب ألما شديدا لكل من أصيب به نسأل الله العافية لنا جميعا، ليس الألم وحده المشكل بل هناك صعوبة الحركة و مشقة في القيام بالمهام العادية اليومية  التي يجدها مرضى العمود الفقري ، يسمى طبيا بمرض الإنزلاق الغضروفي Herniated disk إنه الكابوس الذي يعاني بعض الناس منه ويؤرق حياتهم وحياة ذويهم، وتعتبر عمليات الديسك إحدى اهم الحلول العلاجية التي يجريها الطبيب ليريح بها مرضى متلازمة القرص المنزلق من الألم المستمر الناتج عن الإنزلاق الغضروفي على مستوى أسفل الظهر والرقبة.

تعريف وأعراض مرض ديسك الظهر

يتكون العمود الفقري للإنسان من فقرات عظمية تعتبر الدعامة الأساسية للنصف العلوي لجسم الإنسان، هاته الفقرات العظمية متراصة واحدة فوق الأخرى بطريقة تضمن توازن الجسم وحركته بكل أريحية ودون ألم، تتواجد أقراص صغيرة تفرق بين هاته الفقرات، القرص نكون من جزئين الأول هو خارجي صلب والجزء الثاني داخلي مرن وتتجلى المهمة الأساسية لهاته الأقراص في إمتصاص الصدمات والتخفيف من الضغط على الفقرات العمود الفقري، أي إنزلاق في أحد هاته الأقراص يؤدي إلى الم فظيع على مستوى القرص المصاب خاصة وأنها منطقة العصب الشوكي المسؤول عن نقل السيالة العصبية.

أشرنا إلى أن هناك نوعان من مرض ديسك الظهر إما على مستوى أسفل الظهر أو أعلى الرقبة، وتختلف الأعراض بحسب المنطقة المضرورة:

  • أعراض تظهر عند المصابين بالإنزلاق الغضروفي على مستوى منطقة الورك أسفل الظهر: حيث يشعر الشخص بآلام على مستوى الساق والأرداف يصاحب ذلك وإحساس بالتنمل وبالتخدر على مستوى الرجل.
  • نفس الاعراض تظهر على من يحتمل إصابتهم بمرض ديسك على مستوى الرقبة لكن هاته الرة تمس الأطراف العلوية كالدراعين والكتفين.

عامة المرضى المحتملون يعانون من ضعف في تحمل أعباء الحياة اليومية وخاصة انه لا يستطيعون رفع الأثقال العادية.

ألم دائم، ضعف واضح لفي الساقين، ضعف قدرة الشخص في التحكم بالمثانة البولية أو بالأمعاء. كلها أمور إذا اجتمعت في شخص يحتمل ان يكون مصابا بالإنزلاق الغضروفي، هنا تاتي المرحلة القادمة:

تشخيص مرض ديسك لظهر

يتم تشخيص الإنزلاق الغضروفي لفقرات العمود الفقري على يد طبيب مختص حيث يقوم التشخيص السريري الذي يطلب من المريض القيام بحركات محددة ويقوم الطبيب بلمس مناطق معينة، لينتقل بعدها إلى الفحص بالتصوير الإشعاعي والإختبار العصبي. في حالة التأكد من إصابة الشخص بهذا المرض يحدد الطبيب المعالج طريقة العلاج التي لا تبدأ بتوجيه المريض نحو الراحة البدنية وعدم القيام بكل ما من شانه أن يزيد من الضغط على العمود الفقري، وتأتي بعد مرحلة الراحة، مرحلة العلاج بالأدوية حيث يشير على المريض أدوية لعلاج الإلتهابات وحقن ادوية التخفيف من الألم الذي في حالة إستمراره يتبقى أما الطبيب العلاج بعمليات الديسك آخر الحلول التي هي محور الفقرات القادمة. ونستهل دوما حديثنا عن العمليات الجراحية الطبية على ان التقدم التكنولوجي ساهم كثيرا في تطور العمليات الطبية،

عملية الديسك بدون جراحة بالليزر

 الليزر من الامور التي كثر إستعمالها في المجال الطبي من بينها عمليات الديسك بالليزر، علمية تتم بدون أي جرح، والهدف منها معالجة تلف الغضروف، يتم التخدير الموضعي وبواسطة إبرة دقيقة تطلق أشعة الليزر في المنطقة المحددة من القرص المتضرر. ويجري كل هذا بمتابعة على الكمبيوتر. عملية الديسك بالليزر لها إيجابيتها:

  • عدم تلف الجلد او العضلات أو الاعصاب بسبب عدم الجراحة وأيضا دقة إستهداف مكان الضرر.
  • مدة العملية قصيرة مقارنة مع العمليات الجراحية.

عملية الديسك الجراحية الجراحة بالمنظار

هذه العملية جراحية حيث يقوم الطبيب الجراح بإدخال بالمنظار عبر جرح صغير لا يتعدى سنتيميترين، هذا المنظار يعتبر عين الطبيب داخل جسم الإنسان تساعده على رؤية ما يقوم به بدقة ليقوم الطبيب بإزالة كل الشوائب التي حول القرص المتضرر دون ان يلحق أي اذى بالأنسجة والعضلات المحيطة، إيجابيات الجراحة بالمنظار:

  • كما أشرنا الجرح صغير لا يتعدى 2 سنتيمتر، ما يعني التقليل من خطر العدوى.
  • لا ينتج عن علاج الديسك بالمنظار الم كبير، ولا تضرر معها الأنسجة والعضلات بشكل كبير.
  •  التعافى في الجراحة بالمنظار يكون أسرع، وتكلفة المادية العملية أرخص.

عموما عمليات ديسك الظهر تسعى إلى تصحيح الوضع الصحي للغضروف المتواجد بين فقرات العمود الفقري، وإزالة الألم حتى يعود الشخص لممارسة نشاطاته اليومية بدون مشقة او ألم.