أحدث تقنيات العلاج الطبيعي

أحدث تقنيات العلاج الطبيعي

في الماضي، كان العلاج الطبيعي يعتمد بشكل كبير على المعدات اليدوية والأساليب التقليدية، وخبرة المعالج، لمساعدة المرضى على الشفاء، وإعادة التأهيل، وتقوية أجسامهم، ولكن في الوقت الحالي تطورت تقنيات العلاج الطبيعي بشكل كبير.

 

تستخدم مراكز العلاج الطبيعي مسقط أحدث تقنيات العلاج الطبيعي في العالم، حيث نوفر لكم افضل خدمة علاج طبيعي في عمان باستخدام التقنيات الطبية الحديثة التي تستخدمها أفضل مراكز العلاج الطبيعي في عمان والعالم. 

تقنيات العلاج الطبيعي

جسمك ليس مثل أي جسم آخر، فعندما تعاني من إصابة فقد لا يكون العلاج مشابهاً، وذلك لأن العلاج الطبيعي يُضبط بدقة احتياجات الفردية من أجل وضع خطة علاج فعالة لك.

هنالك العديد من تقنيات العلاج الطبيعي المختلفة التي يتم استخدامها أثناء العلاج، في حين أن العلاج ليست هي نفسها للجميع، ولكن من تقنيات العلاج الطبيعي نذكر:

التدليك

التدليك هو معالجة الأنسجة الرخوة عن طريق استخدام الأيدي، يمكن يعمل التدليك على تحسين تدفق الدم وتقليل الألم وزيادة الحركة، ويمكن أن يساعد التدليك أيضاً في تقليل أي توتر.

الجليد

يعتبر وضع الثلج على المنطقة المصابة لمدة 15 دقيقة إحدى تقنيات العلاج الطبيعي فهو يساعد على تقليل أي التهاب فقد ينصحك الطبيب بتجميد المنطقة المصابة.

معالجة المفاصل

تعمل معالجة المفاصل على زيادة نطاق حركات المفاصل، ويمكن أن تساعد بشكل كبير في تحسين حياة المريض. تتم هذه التقنية من خلال التركيز على نطاق طبيعي من الحركة الخالية من الألم.

التمدد

التمدد أثناء العلاج الطبيعي يمكن أن يعني عدة أشياء، فيمكن أن يساعد التمدد في تحرير أي عضلات قد تكون معلقة، كما أنه سيزيد من نطاق الحركة ويسمح لك بالبقاء أكثر نشاطاً بدنياً لفترة أطول، إن السماح لتمديد عضلاتك سيجعلها تتحرك بشكل أفضل، مما يقلل من خطر الإصابة.

الديناميكا العصبية

يعض الألم أو الإصابة الناتجة عن ضغط عضلي كبير على العصب إما بسبب الإصابة أو الالتهاب، يمكن أن تساعد الديناميكا العصبية في تحديد مصدر ضغط الأعصاب وتخفيف الألم.

الموجات فوق الصوتية

الموجات فوق الصوتية هي تقنية أخرى غالباً ما تستخدم للمساعدة في العلاج الطبيعي. توفر الموجات فوق الصوتية تأثير تسخين عميق مباشرة في العضلات والأنسجة الرخوة. تسخين المناطق المصابة يحسن الدورة الدموية، ويمكن أن يعزز الشفاء الجيد.

العصر الجديد لتكنولوجيا العلاج الطبيعي والذكاء

في حين أن المعالجين الطبيعيين كانوا يعتمدون فقط على أعينهم، وأيديهم، وأدواتهم التقليدية، يمكن الآن إقران تلك الخبرة مع مجموعة متنوعة من التكنولوجيا الرقمية، والروبوتيك.

على سبيل المثال، يتطلب تقييم مشية المريض إجراء اختبار بصري بسيط، يستخدم المعالجين الآن تحليل المشي المتقدم، ومراقبة الفيديو لإجراء تقييم أكثر دقة لإعادة تأهيل السكتة الدماغية، واستعادة الإصابات والاضطرابات العصبية.

وبالمثل، تم استكمال استخدام العكازات، والأدوات الأخرى بواسطة الروبوتات وغيرها من الأطراف الصناعية المتقدمة.

إذاً مع تقديم التقنيات الجديدة مثل الروبوتات سيكون العلاج الطبيعي أكثر فعالية وكفاءة على نطاق واسع، وهذا بالطبع أخبار رائعة للمرضى، وأسرهم.

فمع التكنولوجيا الجديدة يتمكن المرضى من العودة إلى حياتهم بشكل أسرع، وبثقة أكبر، في حين أن المعالجين الفيزيائيين مجهزون بشكل أفضل لتقديم نتائج أكثر دقة.